أخر تحديث : الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 4:54 مساءً

هيئات حقوقية تندد بتنامي الفساد وتطور أساليب النهب والسرقة

بتاريخ 13 فبراير, 2018 - بقلم admin
هيئات حقوقية تندد بتنامي الفساد وتطور أساليب النهب والسرقة

الرباط/زينب الدليمي

دعت الجمعية المغربية لحماية المال العام، رفقة ثمان هيئات حقوقية ونقابية وسياسية إلى المشاركة بكثافة في الوقفة الاحتجاجية التي سيتم تنظيمها يوم 18 فبراير الجاري أمام مقر البرلمان في الرباط من أجل التنديد بـ “تنامي الفساد وتطور أساليب النهب والسرقة والتمادي في تشجيع المفسدين على حساب أي تنمية اقتصادية واجتماعية”.

وأشارت  الهيئات “الهيئة المحلية لفيدرالية اليسار الديمقراطي بالرباط والنهج الديمقراطي والاتحاد المغربي للشغل، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل وجمعية أطاك الرباط والجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي والجمعية المغربية لحقوق الانسان “في بلاغ مشترك أن من بين الأسباب الداعية إلى المشاركة في هذه الوقفة، هي الدعوة إلى القضاء على الفساد ونهب المال العام وتبديد الثروات والافلات من العقاب، فهذه الأمورتشكل صلب برامج ومطالب الهيئة .

وأضاف البلاغ أن جهة الرباط بحكم أنها تعرف مشاريع ضخمة ، تجعلها موضوع تساؤل حول حكامة تدبير إنجاز هذه المشاريع ،فالمرافق العمومية ظلت موضوعا للنهب والاغتناء الغير المشروع منذ زمن دون أي محاسبة أو متابعة في العديد من الأحيان ما يجعل عموم المواطنين يفقدون الثقة في كل المؤسسات، مما يهدد أي مشروع ديمقراطي في المستقبل، لأن تغييب المواطنين عن الشأن المحلي لا يشجع إلا الفساد والمفسدين.

وطالب البلاغ بالمزيـد من التعبــئـة للتصدي لرموز الفساد ونهب المـال العـام والمطالبة بربط المسؤولية بالمحاسبة وتسريـع المساطـر فـي القضايا المعروضة على القضاء .

 

 

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0

ان ريتاج بريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ريتاج بريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان ريتاج بريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح ريتاج بريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.